المقالات

أهم المقالات في التخصص

 

أهم المقالات في التخصص

        اختلاف الصراع وجماعات العمل تبعا لاختلاف المتغيرات التنظيمية 

 

على الرغم من ظهور تشابه كبير في النتائج، إلا أنه قد ظهرت بعض الاختلافات التي يمكن إرجاعها – إلى حد كبير – لطبيعة الظروف التي يعمل فيها المدير، حيث أظهرت الدراسة أن المدير الإيطالي يوالي اهتماما كبيرا لدافع التقدير بالمقارنة مع المديرين في الدول الأخرى، على حين يعطي المدير الألماني أهمية كبيرة لدافع الاستقلال في العمل، بينما تبين أن دافع تأكيد الذات قد أحتل مركز الصدارة لدي كل من المدير الأمريكي والفرنسي .
أظهرت الدراسات السابقة بعض الاختلافات في الصراع وجماعات العمل بين المديرين وغير المديرين، كذلك أكدت بحوث عديدة وجود اختلاف في الدوافع الأفراد أنفسهم تبعا لاختلاف بعض المتغيرات التنظيمية .

 

 

 اختلاف حوافز ودوافع العمل  تبعا لاختلاف المستوي التنظيمي

قام "روزين " بدارسة عام 1960 على  ( 155 ) فرد ينتمون الى أربعة مستويات تنظيمية هي الإدارة العليا والوسطي والأخصائيون والصف الإشرافي الأول . وكانت أهم نتائج الدراسة هي عدم وجود اختلافات جوهرية بين مستويات التنظيمية في تقديرها لأهمية صفات العمل .    

اختلاف دوافع العمل تبعا لاختلاف حجم التنظيم

 قد أجريت دراسة أخري عام 1961 على ( 154 ) فرد ينتمون الى أربعة مستويات تنظيمية، مستخدماً ذات قائمة الأسئلة الدراسة السابقة . وبينما دلت النتائج عن عدم وجود فروق جوهرية بين مستوي الإدارة العليا والوسطي في تقديرها لأهمية صفات العمل، فقد أتضح وجود اختلاف بين هذين المستويين ويبن الصف الإشرافي الأول من حيث الرضا، فقد تين أن المجموعة الأولي أكثر رضا من المجموعة الثانية . أيضا توصل "روزين" في دراسة أخري أجراها في نفس العام الى نتائج مماثلة .
قام بدراسة عام 1916 على عينة قوامها ( 1916 ) فرد ينتمون الى مستويات تنظيمية مختلفة بعدة شركات صناعية بالولايات المتحدة . وقد استخدام "بورتر " ذات قائمة الأسئلة ونفس أسلوب البحث الذي اتبعه في الدراسات السابقة . وقد كان هدف البحث اختبار تأثير التنظيم علي دوافع الأفراد .
وقد قسمت الشركات الخاضعة للدارسة الى ثلاثة أحجام ( شركات صغيرة وتضم أقل من 500 فرد – شركات متوسطة من 500 الى  4999 فرد – شركات كبيرة  وتشمل 5000 فرد فأكثر ) .ولم يتبين من النتائج وجود اختلاف ملحوظ بين دوافع الأفراد تبعا لحجم التنظيم، عدا الدوافع الاجتماعية، حيث أولاها الأفراد بالتنظيمات الكبيرة أهمية أكبر من زملائهم في تلك الصغيرة.
 

اختلاف حجم التنظيم واثره علي الدوافع

كما تناول السلمي في دراسته التي أجرها عام 1967 اختلاف حجم التنظيم وأثره في دوافع الأفراد، وتمت المقارنة بين ثلاثة أحجام من الشركات ( صغيرة ، متوسطة ، كبيرة ) .
وقد أظهرت النتائج عدم وجود تأثير جوهري لاختلاف حجم التنظيم على الأهمية النسبية للدوافع ومقدار النقص في الإشباع .
الا أنه تبين وجود بعض الاختلافات بين الأحجام الثلاثة فيما يتعلق بمقدار ما يشعر به الفرد في إشباع أكبر لحاجاتهم واحتمالات أكبر لإشباعها عن زملائهم بالشركات المتوسطة والكبيرة الحجم .كم أن هناك صور أخرى يمكن للجماعة أن تقدم من خلالها الهوية وتحقيق الذات لأعضائها، ويظهر ذلك – بصفة خاصة عندما تحتل الجماعة منزلة عالية فى المجتمع، إذ يؤدى ذلك إلى مزيد من الثقة وتحقيق الذات بين أعضاء الذين ينتمون إليها.
أظهرت نتائج الدراسة العديد من الدراسات أن هناك العديد من الدراسات أن هناك علاقة بين اختلاف القطاع الذي يعمل فيه الفرد ( قطاع أعمال / حكومي / عسكري ) ويبن دوافع العمل لديه .
فقد أوضحت دراسة "بورتر " عام 1967 أن العسكريين يدركون إشباعا أقل في مختلف الدوافع – موضوع البحث – بالمقارنة مع زملائهم المدنين، كذلك وجد"راينهارت" في دراسته عام 1969 أن الأفراد الذين يعملون في القطاع الحكومي يشعرون بإشباع أقل لدوافعهم بالمقارنة مع العاملين بالشركات الصناعية والمتشابهين معهم في السن والمستوي التنظيمي .

 


مقالات في اقتصاد المعرفة

معرفة

1- نحو توظيف إنساني لمنتوج المعرفة 

د/موسى رحماني –أ.محاضر

جامعة محمد خيضر بسكرة

2-  تسـيـير الـكـفـاءات ودورهـا في بناء الميزة التنافسية 

             د/عبد الفتاح بوخمخـم- جامعة قسنطينة -                         

                                       أ/شابـونية كـريـمة- جامعة جـيجـل-

3-  دور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في عمليات إدارة المعرفة

                                                                         أ/ سناء عبد الكريم الخناق                                         

                                                                       بغداد - العراق

4- تكنولوجيا المعلومات و الإتصال مدخل إستراتيجي في إقتصاد المعرفة                    

   أ. علاوي عبد الفتاح جامعة مسيلة 

                                                 أ. القري عبد الرحمان جامعة مسيلة

                                                   أ. علاوي محمد لحسن جامعة ورقلة

5- آثار اقتصاد المعرفة على تنمية و تطوير المؤسسات المالية و المصرفية                     

                                                أ/ عبد الله غالم

                                                    جامعة بسكرة

                                                     أ/ آيات الله مولحسان

                                                  جامعة باتنة

6- " المعرفـة في البـنوك الـجزائرية " 

أ. بن وسعد زينة، أ.مباركي سمرة

            جامعة سيدي بلعباس

مضغوط

تحميل

 

 

 

ما هو تحليل العمل ؟

ما هو تحليل العمل ؟

تحليل

        یعد تحلیل العمل أساساً لجمیع نشاطات أقسام شؤون الأفراد في منظمة العمل والتي یطلق علیھا الیوم أقسام الموارد البشریة , والذي یھتم بجمیع شؤون القوى البشریة العاملة . من انتقاءھم - تعینھم - قیاس أدائھم - تطویر برامج لتدریب العاملین , وتحدید الرواتب والتعویضات , والترقیة ....وتحلیل العمل من أھم عناصر وظیفة شؤون الأفراد , والذي یعنى بالدراسة المنظمة لواجبات المھنة , مسؤولیاتھ ا, المعارف, والقدرات اللازمة لأدائھ ا فقبل تعین العامل في مھنة ما , وقبل تدریبھ وتقییم أدائھ لا بد من معرفة م ا تتضمنھ أو تشتمل علیھ وظیفتھا.

     التعريف

 هو الدراسة العلمیة التفصلیة الدقیقة الشاملة بھدف تحدید العملیات والواجبات والمسؤولیات , والظروف التي یؤدي بھا العامل عمله , وما یتطلبه من خصائص في الشخص حتى ینجح فیه.معرفة ما ھي الوظیفة . ما ھي الواجبات التي یؤدیھا تحلیل العمل :
وصف الوظیفة Job Description : بیان الواجبات والخطوات والمسؤلیات المطلوبة إضافة إلى وصف الأدوات والمعدات.
خصائص الوظیفة : Job Specification :الجسمیة , والنفسیة والخبرة , التحصیل ... المطلوبة من الفرد العامل

تقييم الوظیفة : Job Evaluation  تقدیر القیمة النسبیة لتحدید الأجور والتعویض .

معاییر الأداء :  Performance Criteria تقدیر مدى نجاح العامل في أداء عمله.

طرائق تحلیل العمل :
-1 الدراسات السابقة
-2 الملاحظة
-3 المقابلة
-4 الدراسة المسحیة الاستبانات وھناك عدد من الشروط لتكون أكثر دقة ومنھا:
- أن تكون الأسئلة مفھومة , مبسطة یسھل الإجابة عنھا, غیر موحیة , یسھل تجمیع الإجابات , أن تكون ھناك مقدمة توضح الھدف وتؤكد على سریة المعلومات .
ومن میزاتھا: جمع البیانات من أكبر عدد من الناس في وقت واحد ،الحصول على معلومات أدق لكونه مجھول المصدر , ومن سلبیاتھا لا توضح ما إذا كان ھناك غموض أو بحاجة إلى معلومات إضافیة .

أدوات تحليل العمل :

1- أداة تحلیل الواجبات . فحص الأشیاء التي تم تنفیذھا ومتابعة الواجبات التي یجب أن تنفذ وكیف تم إنجازھا .

2- استبیان التحلیل المركز ویتضمن 187 عنصراً من العناصر المھنیة موزعة على ست فئات:

المعلومات- العملیات العقلیة - مخرجات العمل- العلاقات مع الآخرین - ظروف العمل- خصائص أخرى .
3- أداة تحلیل الأحداث المھمة : یرصد سلوك العامل أو نشاطاته التي تتمیز بأھمیة كبیرة للنجاح أو الفشل في أداء العمل وتكمن أھمیتھا في أنھ ا تساعد على تحدید المھارات والمعارف القدرات التي یحتاجھا الفرد للنجاح في أداء وظیفة معینة.

4- استمارة أو جدول تحلیل العمل : وھي تقریر منظم مبسط یشمل خلاصة كافة المعلومات التي تخدم ھدف تحلیل العمل وتحقیقه ومھما كان شكل ھذا ا لنموذج إلا أنھ یتضمن: التعریف الدقیق للعمل , حصر الواجبات, بیان المھارات والخبرات , الظروف المحیطة, علاقة العمل بغیره من الأعمال في المنظمة . وھناك سمات تختلف تبعاً لنوع العمل ومنھا: النشاط والحیویة , ضبط النفس, السیطرة , الخضوع. الانبساط, الانطواء , الذكاء الاجتماعي , العلاقات الاجتماعیة , تحمل المسؤولیة... ومن القدرات: الذكاء العام, القدرات الخاصة, طلاقة التعبیر , التذكر بأنواعه..
5- أدوات وأجھزة ومواد العمل : الإحاطة بمواصفات وخصائص وعمل الأدوات والمعدات والمواد تعد من المصادر الھامة لتحلیل العمل .
6- ممارسة العمل بشكل مؤقت وخاصة الذي لا یتطلب خبرة طویلة أو مھارة عالية .

فوائد تحليل العمل :

1- معرفة الأداء الوظیفي وتقییمه .
2- قیاس الأداء الوظیفي .
3-  تقییم الوظیفة .

 

العلاقات العامة " صناعة القرن " إعداد : الدكتور أحمد الطراونة /  المستشار الإعلامي

المقدمة : -

     تحتل العلاقات العامة أهمية بالغة في النظم الإدارية الحديثة ، وتسند إليها ادوراً حيوية تتعلق بإبراز الصورة المشرقة للمؤسسة وما تقدمه من خدمات لمجتمعها وهي بذلك تشكل حلقة اتصال وتواصل وأداة تفاعل نشطة داخل المؤسسة وخارجها ، فنجاح المؤسسة سواء أكانت حكومية أو أهلية لايتوقف على ما تحققه من إنجاز إذا لم تتمكن من ابراز هذا الإنجاز إلى الفئات المستهدفة من جمهورها والمتعاملين معها من خلال عرض الخدمات المقدمة وبرامج التطوير ، وهذه المهمة يتحملها رجال العلاقات العامة بما لديهم من خبرات متميزة وما يتوفره لهم من إمكانات .

العلاقات العامة ؛ النشأة 00 التعريف 00 المفهوم

النشأة : نشأ مفهوم العلاقات العامة بعد الثورة الصناعية في أوروبا ، وبروز الشركات والمصانع والمؤسسات الكبرى ، والتي أصبحت تعنى بتوثيق الصلة بجمهورها ، ومع تعقيد الحياة وتعدد الانشطة التي تقوم بها الحكومات والمؤسسات التابعة لها ، والحاجة إلى التواصل مع المجتمع كانت العلاقات العامة هي السبيل إلى التواصل بين الحكومة والجمهور .

الفرق بين العلاقات العامة والإعلان والإشهار

  • العلاقات العامة : Public Relation : مهمة إدارية تعتمد على جميع أشكال الإتصال المتاحة من الاتصال الشخصي إلى الإتصال الجماهيري ، وطبيعة الإتصال فيها ذو اتجاهين .
  • الإعلان : Advertising : مهمة توثيقية تعتمد على وسائل الإتصال الجماهيري ، والاتصال فيها ذو اتجاه واحد .
  • الإشهار : Publicity : نشر القصص الإخبارية في وسائل الإعلان المختلفة ، وهي بهذا المعنى تكون أداة من أدوات العلاقات العامة ، وقد توظف العلاقات العامة الإعلان لخدمة أهدافها .

تعريف العلاقات العامة :

       هي عملية مستمرة تسعى الإدارة من خلالها المحافظة وتعزيز الفهم والثقة بين المتعاملين معها والجمهور بشكل عام من خلال التحليل الذاتي والتصويب ( داخليا) ومن خلال جميع أساليب التعبير ( خارجياً ) .

  • وتقدم Public Relation News تعريفاً على أنها : وظيفة إدارية لتقييم اتجاهات الجمهور وتربط بين السياسات والإجراءات للفرد أو المنظمة بالمصالح العامة ، وتنفيذ برنامج عملي للحصول على فهم الجمهور وتقبله .

        ويعرف قاموس وسائل الاعلام والاتصال الصادر عن لونجمان Longman العلاقات العامة على أنها وظيفة إدارية لتقييم اتجاهات الجمهور ، ويتبع هذه العملية المستمرة السياسات والأنشطة للمنظمة والتي تتماثل مع مصالح الجمهور .

  • ومن أشمل التعريفات ذلك التعريف الذي قدمه د.ريكس هارلو Rex Harlow أحد علماء الاجتماع ومن الممارسين للعلاقات العامة ، بأن وهو العلاقات العامة هي وظيفة إدارية مميزة تساعد في تأسيس خطوط اتصال وتعاون متبادل والمحافظة عليها بين المؤسسةوجمهورها وتشمل كذلك إدارة المشاكل والقضايا ، وتساعد الإدارة على أن تظل على معرفة بالرأي العامة والاستجابة لها .
  • ويعرف كريج ارونوف وأوتيس باسكين Craig Aronoff & Otis Baskin  العلاقات العامة هي وظيفة إدارية تساعد على تحديد أهداف المنظمة وتسهل التغيير  فيها ، ويقوم رجال العلاقات العامة بالاتصال بالجمهور الداخلي والخارجي ذي الصلة بالمنظمة .
  • تعريف الجمعية الدولية للعلاقات العامة

    حيث عرّفت العلاقات العامة كوظيفة تخطيطية فقالت : بأنها وظيفة إدارية ذات طابع مخطط ومستمر تهدف من خلالها المنظمات والهيئات العامة والخاصة إلى كسب تعاطف وتأييد أولئك الذين تهتم بهم وتحافظ على ثقتهم ، عن طريق تقييم الرأي العام المتعلق بها من أجل ربط سياستها وإجراءاتها قدر الإمكان ، ومن اجل تحقيق تعاون مثمر أكثر ، ومن اجل مقابلة المصالح العامة بدرجة أكثر كفاءة عن طريق تخطيط المعلومات ونشرها .

  • أما التعريف الموجز والمفيد هو ما عبر عنه ميلتون بقوله " العلاقات العامة هي الأداء الصادق والإعلان  عنه " مذكرة المهارات السلوكية الأمنية " .
  • التعريف الوارد في الشرعة المهنية لمستشاري العلاقات العامة

    عرفت هذه الشرعة العلاقات العامة بأنها " الجهود التي يبذلها فريق ما ، لإقامة العلاقات الطيبة واستمرارها بين أعضائه ، وبين مختلف قطاعات الرأي العام " .

  • التعريف الوارد في نظام الجمعية الفرنسية للعلاقات العامة

     يعرف هذا النظام العلاقات العامة بأنها " الجهود التي يبذلها فريق ما ، لإقامة علاقات الثقة واستمرارها بين  أعضائه ، وبين الفريق وبين الجماهير المختلفة التي تنتفع بصورة مباشرة أو غير مباشرة من الخدمات الاقتصادية والاجتماعية التي تحققها المؤسسة "

  • العلاقات العامة " صناعة القرن "

       أضحت العلاقات العامة Public Relation ، أو ما يعرف اختصار بـ (PR) عاملا هاما في نجاح أي مشروع سواء كان سياسيا أو اقتصاديا أو اجتماعيا او ثقافيا ولم يعد الاهتمام منصبا في الاهتمام بالعلاقات العامة في تسويق السلع أو توسع رقعة الإنتاج بل امتد الاهتمام بالعلاقات العامة إلى أبعد من هذا بكثير أصبحت العلاقات العامة وحملاتها تستخدم من قبل العديد من دول العالم لتحسين صورتها من خلال حملات مدروسة ومنظمة للعلاقات العامة ، فالعلاقات العامة تمارس دورها ، داخل المؤسسة أو المنشأة ، وتقوم بدور كبير من خلال الدراسات والأبحاث التي من شأنها أن ترفع سمعة المؤسسة أو المنشأة أو تحسن من صورتها لدى جمهورها الخارجي .

     لقد تطورت مفهوم العلاقات العامة في الكثير من دول العالم وبرز دورها في الكثير من الشركات والمنشآت الحكومية ، إلا أن دور العلاقات ما زال في العديد من الأجهزة الحكومية والمنشآت الخاصة محدوداً فما زال العديد من المسؤولين وأصحاب الأعمال لايعطون العلاقات العامة الاهتمام المطلوب لعدم إلمامهم بالأهمية القائمة على أنشطة العلاقات العامة وحملاتها التي أضحت تستخدم في العديد من دول العالم ، فأصبحت العلاقات العامة صناعة هذا القرن من خلال الاستفادة من كافة وسائل الإعلام المتعددة والمتطورة لتبصير الشعوب بسياسات الدول وأهدافها ومدى مساهمات تلك الدول في الاستقرار والازدهار العالمي .

      أي أن هناك الكثير من المفاهيم في مجال العلاقات العامة قد تغيرت وتوسع نطاق الاهتمام بالعلاقات العامة من منشآت حكومية وخاصة إلى استخدام حملات العلاقات العامة على مستوى الدول والحكومات فالعلاقات العامة لم تعد تلك الإدارات التقليدية ذات الاختصاصات المحدودة بل أضحت صناعة هذا القرن مما يستلزم على العاملين في هذا المجال الاطلاع على العديد من المجالات والتخصصات والثقافات لملاحقة التطور في هذا المجال .

  • العلاقات العامة - المجالات والأهداف

     لقد تشعبت مجالات العلاقات العامة ، وتعددت ميادين العمل فيها ومن هنا أصبح من الضروري الميل إلى التخصص على أسس ميدان النشاط والعمل كالعلاقات الدولية أو العلاقات الحكومية حسب اتساع الدائرة ، أو حسب النشاط كالعلاقات التعليمية والثقافية والصناعية والأمنية . فلم تعد العلاقات موضع الاهتمام في النشاط الترويحي فقط، بل سعت المؤسسات التعليمية والجماعات المهنية والجمعيات والهيئات الحكومية إلى تعزيز دور العلاقات العامة في مجمل نشاطها . وتكونت لهذه الغاية جميعات مهنية للعاملين في حقل العلاقات العامة وأدخل موضوع العلاقات العامة للمناهج الدراسية وانشئت أقسام علمية بالجامعات لدراسة العلاقات العامة ، وتمنح جامعة بوسطن في أمريكا درجات الماجستير والدكتوارة في العلاقات العامة والاتصال ، وكذلك في مدرسة العلاقات العامة والاتصال " School of public Relation and Communication " بالإضافة إلى حوالي مائتي معهد آخر تقدم دراسات وتمنح شهادات في العلاقات العامة في أمريكا وحدها ، ومن مظاهر تقدم العلاقات العامة وتطورها تحسين الوسائل المستخدمة في خلق وتحسين العلاقات العامة بما يتلاءم مع احتياجات وحجم الوظائف وميزانية وطبيعة عمل المؤسسات وتاريخها وتقاليدها .

        لقد وصفت مهمة رجل العلاقات العامة بانها كسب الرضا
 Engineering of consent " " أي استمالة الناس واقناعهم وبخاصة مع بروز الأزمات الضاغطة والتي تتطلب اتخاذ إجراءات سريعة وقرارات عاجلة ، ليكون دور العلاقات العامة الوسيط بين الجمهور وصاحب القرار ، والعمل على اقناع الناس بضرورة تفهم الظروف والتعاون مع المسؤولين لغايات المصالح العليا . أو القيام بحملات استطلاع لمعرفة آراء الناس مسبقاً والتجاوب معها للتقليل من رد الفعل تجاه بعض الاجراءات . وحتى لا تصبح العلاقات العامة موضع نقد بأنها تحاول قلب الحقائق أو الانحياز أو تبني وجهات النظر والدفاع عنها ، مما يقع تحت عنوان التزييف والتشويه فإن جمعيات العلاقات العامة في أمريكا وأوروبا وضعت قواعد أخلاقية لنشاط العلاقات العامة وفلسفاتها

أهداف العلاقات العامة

  1. تجسير الفجوة بين الأفراد والجماعات وتحقيق الادماج وخلق حالة من المعرفة والفهم لتوحيد الاتجاهات والقناعات .
  2. السعي للتعريف بجهود المؤسسات وخدماتها ، والطلب من أفراد المجتمع التعاون والتنسيق .
  3. زرع الثقة بين المؤسسات والأفراد من خلال مد جسور التواصل .
  4. التفاعل الايجابي مع الأحداث ومسايرة اهتمامات الناس ورغباتهم  بما لايتعارض مع الانظمة والقوانين السائدة التي تنظم الحياة العامة .
  5. التأثير على الرأي العام والعمل على المحافظة على وجود رأي عام مرغوب فيه تجاه المؤسسة والاستفادة من البيانات بعد تحليلها في ترشيد القرارات .
  6. تقديم المهمات الإدارية والخدمات الاستشارية التي تساعد المؤسسة على تنفيذ برامجها والتخطيط لمشاريعها وفق تصور كاف ودراسة متأنية .
  7. ويمكن القول أن دور اختصاصي العلاقات العامة في المؤسسات الحكومية شرح أنشطة هذه المؤسسة للمواطنين ومساعدة وسائل الاعلام في تغطية أنشطة هذه المؤسسات وبالتالي فإن العلاقات العامة تسعى إلى إبراز الصورة المشرقة للمؤسسة في المجتمع وأنها تسعى لخدمته وتعمل على صيانة مصالحه ، والعلاقات العامة في هذا المسعى تقدم خدمة للمجتمع من خلال المشاركة في البحث والتطوير ومد جسور الثقة .
  • العلاقات العامة في الإدارة الحكومية

       تحتل إدارة العلاقات العامة موقعاً مميزاً في الهيكل التنظيمي للمؤسسات الحكومية وتختلف أهمية هذه الإدارة من مؤسسة لأخرى تبعاً لأهداف المؤسسة وعلاقتها بالجمهور ، وطبيعة الخدمات التي تقدمها وما تهيأه المؤسسة لهذه الإدارة من كوادر بشرية وإمكانات مادية وصلاحيات .

      فالوزارات التي تقدم الخدمات إلى مجتمعاتها تحرص على ايضاح رسالتها ونوعية الخدمات التي تقدمها ، كما أن تتجاوب مع حاجات الجمهور في حدود ما يسمح به القانون وما تييسره الإمكانات . كما أنها تحرص على تجويد الخدمة في إطار التحديث والتطوير لمواكبة المستجدات والمتغيرات التي تتطلب الدقة والسرعة في الأداء .

       كما لاينحصر اهتمام العلاقات العامة على توثيق العلاقة مع القئات المستهدفة أو المتعاملة خارج إطار المؤسسة ؛ بل لها اهتمام بالعلاقات داخل هياكل المؤسسة ومنتسبيها، لايجاد حالة من الانسجام والتنسيق والتكامل بين أجهزة المؤسسة لتحقيق أهداف المؤسسة ورسالتها .

     ومن فإن التقسيم لفروع الادارة يتعلق أساساً بالمهام والواجبات فهناك قسم العلاقات الخارجية يقابله قسم العلاقات الداخلية ، وفي إطار هذين القسمين تتوزع المسؤوليات والأدوار إضافة إلى الخدمات المساندة التي تحتاجها الإدارة من توثيق وطباعة واتصال واشراف ومتابعة .

  قسم العلاقات الخارجية

    يختلف مفهوم العلاقات الخارجية من مؤسسة لأخرى ، فالمفهوم السائد أن أية علاقة خارج إطار المؤسسة تصنف على أنها علاقات خارجية ، ولوكانت مع مؤسسات وطنية داخل البلد الواحد . ولا يسرى على هذا التصنيف على اللجان الحكومية المشكلة من وزارات ومؤسسات عديدة بناء على الانظمة والقرارات الصادرة من الجهات المختصة لتنفيذ مهام محددة إذّ يقتصر دور العلاقات العامة في هذه المؤسسات على التنسيق والتنظيم دون التدخل في عمل هذه اللجان ، وما يصدر عنها من مقررات وما يعهد إليه من مسؤليات .

  وإذا ما أخذ بالمفهوم السائد للعلاقات الخارجية فإن أبرز المهام المسندة في هذا المجال هي :-

  1. تنظيم المؤتمرات والندوات والاحتفالات والمعارض .
  2. المراسم واستقبال الضيوف .
  3. الانشطة المشتركة مع الوزارات والمؤسسات .

    يتطلب الإعداد للمؤتمرات تشكيل لجنة تحضيرية تتفرع منها عدة لجان يكون دور العلاقات العامة فيها الاشراف على توجيه الدعوات والتأكيد على المشاركة بعد الحصول على معلومات مفصلة من حيث العناوين  وإرسال الوثائق الأولية والتي تتضمن تحديد زمان ومكان المؤتمر والرعاية ومدته والمحاور وموعد إرسال الابحاث والتقرير ليصار بعد ذلك إلى استكمال الترتيبات فيما يتعلق بالاستقبال والضيافة وتجهيز المرافق من القاعات والمركز ومنها المركز الاعلامي وتجهيز المطبوعات اضافة إلى الخدمات المساندة كالحركة واعداد المواد والنشاطات المصاحبة ، بحيث تتولى اللجان الفرعية انجاز المهام الموكلة إليها ويمكن تسجيل كل المعلومات بالكمبيوتر للإحاطة بكل التفصيلات ، وهذا يسرى في مجال الاعداد للندوات والمنتديات والحلقات النقاشية وورش العمل ، أمّا الاحتفالات فهي أمّا احتفالات خاصة بالمؤسسة أو احتفالات وطنية تشارك فيها جهات عديدة وهنا يبرز دور العلاقات في التنسيق والاعلان عن الفعاليات ومواعيدها وبخاصة إذا كانت تجري في أماكن عديدة وضمن فترة زمنية محدودة وبمشاركة واسعة .

    أمّا المعارض فتتطلب اعداداً جيداً من حيث اختيار القاعات المناسبة وأدوات العرض والمواد المعروضة والكتيبات والمنشورات الايضاحية وإعداد الإفلام المصاحبة ، واستخدام أجهزة العرض السائدة وتدريب الفريق المشرف على المعرض مع الأخذ بعين الاعتبار الجهد الإعلاني والدعائي للتعريف والترويج .

المراسم واستقبال الضيوف

      إن ترتيبات المراسم واستقبال الضيوف والاشراف على إقامتهم من الممهمات التي تسند إلى العلاقات العامة . وهذا يتطلب استكمال المعلومات عن شخصيات الزوار وبرامج الزيارة ومواعيد السفر وتوفير وسائط النقل وإعداد النشرات التعريفية لتقديم المعلومات الكافية للزائر.

      وهذا يتطلب التنسيق مع الجهات ذات العلاقة وبخاصة مع الضيوف الرسميين ومراعاة البروتوكول وفق الاعراف الدبلوماسية وللحصول على المعلومات لابد من الرجوع إلى الجهات المختصة ومخاطبتها عن طريق وزارة الخارجية في حالة الاتصال مع البعثات الدبلوماسية المعتمدة .

    إن بناء قاعدة بيانات بمعلومات مفصلة وموثقة يسهل مهمة رجل العلاقات العامة ومنها ما يتصل بالاعلام والشعارات وكتابة الاسماء بدقة سواء ما يتعلق بالدول أو المنظمات .

الانشطة المشتركة مع الوزرات والمؤسسات

    تتطلب إقامة الفعاليات الكبرى أو الانشطة تظافر الجهود لعدد من الوزرات والمؤسسات حسب الاختصاصات كالمناسبات الدينية والاحتفالات الوطنية والفعاليات الرياضية والثقافية ، وفي مثل هذه الحالة تتولى كل وزارة ومؤسسة انجاز المهام المتعلقة باختصاصها ولكن في إطار التنسيق والتكامل .

أما العلاقات الداخلية فيمكن حصرها في الانشطة التالية .

  1. الانشطة الخاصة بالوزارة أو المؤسسة كالمهرجانات وحفلات التخريج وتكريم المبدعين وإقامة المعسكرات أو القيام بحملات التوعية .
  2. برامج الإرشاد والتوجيه والتثقيف وعقد الندوات والمحاضرات لمنتسبي الوزارة .
  3. الدراسات والابحاث المتعلقة بمجال عمل الوزارة والاشراف على اعدادها وتوزيعها وتلقى المقترحات والأفكار والتواصل مع مختلف الأجهزة والإدارات والتعريف بمهامها وواجباتها لكافة منتسبي الوزارة للاستفادة من الامكانات والخيرات في إطار تكامل الأداء .
  4. النشاطات الترفيهية لمنتسبي الوزارة .
  5. الخدمات الاجتماعية مثل المشاركة والتواصل في حالات المواساة والتهنئة وزيارة المرضى وتقديم المساعدة وتسهيل الإجراءات في انجاز المعاملات ويمكن إعداد نماذج  للتبليغ عن الحالات وما هي الإجراءات الواجب اتباعها لتعزيز روح التكافل والتضامن بين العاملين .
  6. الاهتمام بشؤون المتقاعدين والتواصل معهم والاستفادة من خبراتهم والتشاور معهم ، واشعارهم باهتمام الوزارة بهم ورعاية شؤونهم

      وفي الختام فإن موضوع العلاقات العامة يحظى باهتمام الإدارات الحكومية ، حيث تسعى إلى تطوير هذا المرفق ، والارتقاء باداء العاملين فيها لتحقيق الأهداف والغايات التي تسعى لها هذه الإدارات في المدى القريب والبعيد ، وفي هذا العرض مقاربة ضرورية للعلاقات العامة من حيث النشأة والمفاهيم والأهداف والمجالات ، مع التوقف عند العلاقات العامة في الإدارات الحكومية والمهام التي تضطلع بها والمجالات التي تعمل من خلالها ، وأفاق التطوير لتفعيل إدارات العلاقات العامة لما تشكله من أهمية قصوى في زيادة الحيوية والتفاعل في الجهاز الاداري .

2 votes. Average: 5.00 / 5.

إضافة تعليق

You're using an AdBlock like software. Disable it to allow submit.